الاثنين، يوليو 19، 2010

دين و أمور أخرى


في الأيام القليلة الماضية كانت هناك تفاصيل صغيرة تمر أمامي دون أن اعطيها اهتماما واضحا حيث انها تمر لكن مع تراكمها من الممكن ان تصبح طابعا اجتماعيا يلزمك احيانا باحترامه او تقديرة و على الاغلب اتباعه


تعودنا دوما ان البرامج الدينية تدعونا الى الصلاة او الافتاء في امور ضاق بها الفرد فاستشار و اخرى تروي لنا حياة بعض الصحابة و بعض المؤمنين الذين سبقونا و تذكر لنا امثلة عن حياتهم لنتعظ و لنستفيد


و برامج اخرى تسهب في شرح القرآن وتفسيرة و مناسبة هذه الايات و تتطرق الى الاحاديث النبوية


جميع السور في القران و جميع الاحاديث النبوية و لم يتم تصنيفها الا منذ فترة - الفترة هذه تتجاوز الخمس سنوات -


مثلا , سمعت منذ اسبوع او اكثر احدى الصديقات المقربات لي و هي تقول لاختها اقراي سورة الحديد و سترين كيف ستفرج و تتزوجي و علقت قائلة كيف ؟ ردت بحذر قالت الشيخة الفلانية على القناة الفلانية لفتاة اتصلت بها تسالها دعاء يفرج كربها و يزوجها فنصحتها بسورة الحديد بعد صلاة العصر على مدى اربعين يوما و ستتزوجين ان شاء الله .. قلت للفتاة ان اختك لا تعرف اين القبلة و لا الوضوء ردت انا لم اقل لها صلي قلت اقرأي سورة الحديد فقط .....


----- لن اعلق على الموضوع حتى لا يتهمني البعض بالجنون او الكفر او الزندقة -------------


و اخر يقول لاحد المشاهدين على قناة فضائية دينية مشهورة انه من الافضل لك ان تستغفر لانه يفتح لك باب الرزق زد بالاستغفار ورد عليه الرجل انه لا يعمل فكيف يزيد الرزق قال له اكتب هذه الوصفة


( تخصص طب على الشريعة مش عارفة )


و اخذ يلقنه بعضا من الايات و السنن و الرواتب و سترى ما الذي يحدث بعد شهر ؟؟؟


......... لن اعلق ...............


في زيارتي لصالون تجميل كان دوما صاخبا بالموسيقى و يلبسون ملابس موحدة عبارة عن جينزات قصيرة و .. بدون وصف . انتقل هذا الصالون الى منطقة اخرى للتجديد و كانت اول زيارة لي بالمقر الجديد بالامس ودخلت و جرت محادثة بيني و بين صاحبة الصالون التي لا تلبث ان تنتهي من دورة في التجميل بباريس الا و ذهبت الى اخرى او الى اعطاء دورات في بيروت و الشام و اتذكر انني سمعتها ذات مرة تجيب احد مرتادي الصالون ( القديم ) انها بلا دين هي فقط تعبد الله -- و انا اعرف ما هي فقط من اسم عائلتها المشهور في احد بلاد الشام


و خلال الحديث لاحظت انني اسمع صوت القران عاليا في الصالون و مرت بالقرب مني فيولا الفلبينية و هي تهم بالنزول من الصالون و ارتدت عباءة فوق ملابسها و عندما دخلت قالت السلام عليكم و عندما بدات يون بالعمل قالت بسم الله و هي صينية غير مسلمة و انتهت بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم


بصراحة ما انتقدته بشده ان القران يقرا في مكان و لا يبالي به احد و لا يستمع له احد بل يغطي عليه ثرثرة النساء و اصوات السشوار و ضحك باعلى صوت و لا اي ادنى احترام لكلام الله


نظرت الى صاحبة الصالون و انا ادفع الفاتورة و اقول لها ( شو التغيير مش بس بالمكان ؟؟؟ و اشرت الى التلفاز الذي ينقل فقط قناة المجد للقران الكريم بصوت العفاسي مرة و بصوت السديس و غيره ) لترد علي


يا حبيبتي الزبونات هون غير. بدهم هيك شو نعملهم


انا : طيب و فيولا و يون و بسم الله و الصلاة على النبي و العبايات


هي : هيك بدهم . ضحك على الذقون يعني انا جايبتهم وظفهم و الا اغير دينهم اتفقنا على هيك حركات قدام الزباين بس شو اعمل هيك هم الناس بحبو تضحك عليهم حتى بالدين ... ما شربت قهوتك تعالي نشربها و بعدين بتروحي .......


و امتدت الى ثرثرة نسائية لها عناوين اخرى


..................................... لا تعليق ...........................


هذه التفاصيل و اخرى تجدها في كتيبات صغيرة توزع على مراى من الجميع تقول لنا اننا اذا قرانا الاية الفلانية فعلت كذا و السورة الفلانية فعلت كذا و تم اختصار السور و الايات المفيدة ( على حسب رايهم ) في كتيب صغير يوزع على الاغلب في بيوت الاجر و كانهم يدعونك الى ترك القران و خذ الخلاصة المفيدة لك في حياتك و نومك و احلامك و رزقك و بسسسسسسسسسسسسسسس


.......................................


اشرطة دينية حرصت على ان استمع الى بعضها قبل كتابتي هنا فقط - تقول لنا احيانا عن الجهاد و اخرى قصص حدثت لامراة اغوت رجلا يعمل في توصيل طلبات المطاعم الى المنازل و هو اضطر الى الزنا حتى لا تشتكي عليه هذه المراة الشريرة لذا لا تدع بناتك او زوجتك تتحدث مع احد المطاعم حتى لا تغوي رجال التوصيل السريع ؟؟؟؟؟؟؟


اخر يتحدث عن ستار اكاديمي بشكل مشوق و يصف كل ما يحث به و كان شغله الشاغل هو مشاهدته لانتقاده و يصف احدى الفتيات بالشقراء التي فعلت كذا مع فلان و كذا مع علتان هل شاهدتموها و يرد الجمع عليه بصدقت و نعم و استغفر الله


( يعني الشيخ و الحاضرين من متابعي ستار اكاديمي و انا لا ؟ )


...........................


شيخ يقول ان الشريعة الاسلامية يجب ان تطبق بحذافيرها و تقطع و يرجم و يفعل ............. احسست انني لازلت تحت الولاية الاموية و بانتظار خطاب معاوية بعد قليل


( يا شيخ اطلب تنفيذ الشريعة بالاكمل في دولة اسلامية كاملة و ليست شريعة بترت على اهواء خاصة و احكام و نسيت الاخرى )(اتقطع يد الفقير و الغني لا يُسأل من اين لك هذا ؟ )


.......................


اخر شريط كان يتحدث عن زوار القبور و كفرهم .... اظن ان البقية معروفة


.....................


في خضم هذه الاحداث المتتالية اتذكر مسبحة جدتي الخضراء ذات الخرز المستدير اللامع كنت و انا صغيرة احب ان ارتديها كسلسلة تزين عنقي و اتباهى بها اما المرآة و كانت جدتي دوما تؤنبني و تمسك بها و تبدا بالتسبيح و الاستغفار و التقرب من الله كانت تنظر الى اللا شيئ و تراها مندمجة و احيانا تغمض عينيها هي فقط تريد المغفرة و الرحمة ..........الشيخ قال انها بدعة ؟...................


ساتحدث هنا عن نفسي و كيف اؤمن بالدين الاسلامي و بحرية بعيدة عن دار الافتاء و التقديس و غيرها


كنت منذ عشر سنوات او اقل اعتقد ان الدين هو ما يسجل بالبطاقة فقط فلا اتباهى بانني منذ صغري مصلية او حافظة للقران او ادعي انني ممن يفهمون الايات و الاحاديث بسرعة فائقة بل كنت احفظ الشعر و استصعب حفظ سورة صغيرة و لا ادري ما هو السبب و عندما حصلت على شهادة الثانوية العامة كانت علامتي في مادة التربية الاسلامية على شفا حفرة من الرسوب و لكن الله ستر


و بعد دخولي الجامعة كانت تراودني اسئلة عدة و لا اجد اجابة عنها الا دهشة البعض و تكفير الاخر لي


و بعدها بدات بالقراءة في تاريخ الاديان و الحضارات المرافقة لها و الشعوب بشكل مبسط و اعتمدت في ذلك على كتب تفسر الديانات السماوية من اصحابها فلا اقرا عن المسيحية من وجهة نظر اسلامية و لا اليهودية ايضا و قرات عن البوذية و الطوائف المختلفة و غيرها و اخيرا قرات عن الاسلام بشكل مبسط و ما زلت للان اقرا تفسير القران


و اكتشفت ان السبب الرئيسي في ابتعادي انا شخصيا عن حصص التربية الاسلامية بسيط


انني كمتلقي لم اجد ما اريده من الملقي الا بعض السرد الممل و منهاج عقيم و حفظ للايات و الاحاديث بلا تفسير و لا جمالية بينما كانت معلمة اللغة العربية تسهب في شرح القصيدة و كتابتها بل تتطرق الى سيرة حياة الشاعر


هل تصدقون انني ما زلت للان اجهل الكثير عن الرسول صلى الله عليه و سلم و الصحابة و اجهل الكثير عن الانبياء


عقم المنهاج و عدم اتقان المعلمة جعلوني في يوم ما اجهل ما هي سورة الفتح او الاخلاص ؟


و لكن بجهد ذاتي احببت ان اتعلم مع انني لا اتدخل بنقاش ديني لانني مقتنعة تماما انني لن اكون كفؤا او مؤهلة بالتحدث باسم دين او طائفة لمعلوماتي المحدودة


و لكن من قناعاتي البسيطة التي تكونت في فترة ليست بالقصيرة


ان الدين الاسلامي منهاج حياة باكمله و لكننا لا ناخذ الا قشوره و ما نحتاجه حسب اهوائنا


لو اننا اخذنا الدين الاسلامي كدين روحاني و هذا ينطبق على بقية الاديان التي يشعر المرء بالراحة عند التامل و قراءة الكتب المقدسة التي تتبعها فنجد من يقول لنا لا يجب علينا كذا او كذا و تقطع كلمة لا و حرام روح التأمل و عظمته التي تغسل الروح


فكيف لي ان اتامل السماء مثلا و حدودها في حين يقال لي لا تفكري بالغيبيات و ما تحتويه و الا كفرت ؟ هل للتأمل حدود ؟


و كيف تريد ان تتامل مثلا في القران و انت تختار الايات التي تحتاجها و يهجر القران في الاغلب و نتمسك بكتيب صغير يختصر على بعض الايات ؟ و كيف لنا ان نفهم حقوقنا وواجباتنا و نحن نترك اغلب التشريعات في قران لا نقراه و ان قراناه لا نفهمه ؟


و كيف لي بالحرية و العدل و المساواة و انا يجب علي طاعة ولي الامر و عدم الاعتراض و النقاش و الا خرجت من الملة بينما قال ابن تيمية " كل قائل يحتج بقوله لا به - الا رسول الله "


فاذا كنت حقا راغبا بان تكون لك حقوق و وواجبات و ان تطبق الشريعة علينا جميعا باجتهادنا و متابعة بعض العلماء الموثوقين اعادة دراسة الاسلام كدين و تاريخ و تشريع وفهمه و اعطائه حقه الكامل


و ان استصعبت هذا فكن حذرا من المطالبة بتنفيذ الشرع لانك لا تفهمه و قد تضلل كما نحن الان


في جلسة حوارية بيني و بين احد الملحدين الذين كانوا يبررون الحادهم بشتم الانبياء و الاستهزاء و السخرية من الدين و الذات الالهية


سالته مرة لماذا تكره الله ؟


رد و قال انني اكرهه لانه لم يكن طيبا معنا .


كيف يكره شيئا بنظره غير موجود


اظننا كجيل تاه بين المعتقدات و بين التعصب و الاعتدال و الاقتتال مرة باسم الدين و مرة باسم الطائفة


لم نفلح بان نكون متدينيين او حتى ملحدين فنبني اتجاهنا الديني بحسب الموضة احيانا او تفريغ للكبت باسم الدين و احيانا يكون اتباع لما قد ولدنا او نشانا عليه .............. و هناك الكثير


او كلما زاد تعمقنا و دراستنا كلما احسسنا بالجهل اكثر

في السر " احيانا يتوه المرء و يعود و لكن لا مفر من التجربة "

عذرا للاطالة او الاسلوب اللغوي السيئ لكنني ان اعدت قراءة ما اكتب فلن ينشر

هناك 23 تعليقًا:

مياسي يقول...

بصراحه تسليت بالقصص كتير :)

بتفق معك، الاسلام دين روحي جاء لينظم علاقة الانسان بالكون والحياة والله

بس هاتي فهميها!

Whisper يقول...

مسا الورد :)

احكيلك رأيي من وجهة نظري المتواضعه جدا, لاني بعرف حدودي البسيطه - للاسف طبعا - بمعرفتي بكل ما يتعلق بالدين

هلأ احنا عنّا القرأن و السنة, ما بنكر ان في شيوخ افاضل بنقدر ناخد منهم علم نافع لكن بضل القرأن والسنه همه مرجعنا الاساسي,وعنّا عقل بقدر يميز الصح من الخطأ

في كتير ناس يا دوب حضرو محاضره لشيخ او محاضرتين وفورا صارو مفتيين و بعطو محاضرات وهمه مرات بكونو فهمو شرح الشيخ غلط وبنقلوه للناس غلط

غير ان في اسرائيليات و في جماعات المفروض اسلاميه - غير السنيّه - ما الها دخل بالدين الاسلامي و الهم بدعهم الخاصه الغريبه اللي لا بقبلها عقل ولا دين

و تصرفات هدول الناس هي تصرفات شخصيه, وما بمثلو غير انفسهم وحاش للاسلام انه يتمثل او يتصف بصفات بعملوها هدول الناس او تتعمم تصرفاتهم على مجموعه اكبر

ممكن شتيت بالتعليق وما وضحت فكرتي منيح ...معلش سامحيني :)

أشرف محيي الدين يقول...

مرحبا جفرا

صدقا أتفق معك في كل ماقلت في هذا الإدراج لأن المشكلة تكمن فعلا في طريقة بعض الدعاة لهذا الدين العظيم والتي لا تؤدي إلى الرقي بالمتلقي بل تدفعه إلى التمسك بالقشور وليس اللباب .

ولكن سأختلف معك في ثلاثة نقاط :

1- الدين الاسلامي ليس دينا يسمو بالروح فقط بل هو منهج حياة كامل إذا ماتم تطبيقه بالشكل الصحيح فآثاره ستنعكس على كل الجوانب السياسية والاقتصادية والاجتماعية .

2- أنت تقولين "فكيف لي ان اتامل السماء مثلا و حدودها في حين يقال لي لا تفكري بالغيبيات و ما تحتويه و الا كفرت ؟ هل للتأمل حدود ؟ "

نعم للتأمل حدود لأن هنالك بعض الأمور التي لايمكن للعقل البشري أن يدركها لأنه قاصر عن ذلك فمن غير الممكن للعقل أن يدرك تفاصيل ماهية الذات الآلهية أو شكل الملائكه أو الجنة والنار وهذا هو الخطأ الذي وقع فيه علماء المسلمين في عصر الدولة العباسية عندما أرادوا تطبيق منهج الفلسفة على الدين وإطلاق الحرية للعقل في التفكير دون حدود مما أدى إلى ظهور منهج علماء الكلام والمعتزلة والذين أثاروا العديد من الفتن في قضايا كان من الاجدى الابتعاد عن الحديث فيها مثل قضية أن القرآن الكريم مخلوق من مخلوقات الله تعالى وهذا كان كلاما خاطئا جدا لأن المخلوق هو الذي له بداية ونهاية بينما القرآن الكريم هو كلام الله تعالى وهكذا علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وغيرها من القضايا الفلسفية المتعلقة بالغيبيات التي لن يؤدي الخوض فيها إلى أية منفعة أبدا .

3- تقولين أيضا " و كيف لي بالحرية و العدل و المساواة و انا يجب علي طاعة ولي الامر و عدم الاعتراض و النقاش و الا خرجت من الملة بينما قال ابن تيمية " كل قائل يحتج بقوله لا به - الا رسول الله " وهنا أقول ماهي طريقة الاعتراض على ولي الأمر هل هي بإثارة الفتن والانقسامات بين الأخوة في البلد الواحد كما حدث على مر العصور في تاريخ الامة الاسلامية وكل من لايعجبه الحاكم يذهب لعمل تنظيم خاص ويبدأ بمهاجمة الابرياء بحجة أنها دولة فاسده فكل هذا ليس من الدين في شيء وليس هنالك من حرمة تفوق حرمة إثارة الفتن والنزاعات داخل المجتمع بحجة الاعتراض فلابد أن يكون هنالك أسلوب متوازن لايتأذى من خلاله أحد ولكن كيف هو ذلك الاسلوب لن أستطيع أن أحدده لك لأننا في عالمنا الاسلامي نفتقد تماما لما يسمى بثقافة مساءلة الحاكم المتوفرة في العديد من دول العالم غير المسلمه .

أعتذر جدا عن الاطاله ولكن الموضوع لايزال بحاجة إلى كثير من الكلام ولكن لا تجعلي منهج الفلسفة يؤثر على طريقة تفكيرك في فهم الدين الاسلامي لأنك حينها ستصلين إلى طرق مسدودة .

كل الود

Gabriel يقول...

مافي شي علق عليو
بس طالما القلب ع اليسار .. مافي خوف

قط البكتريا يقول...

الدين صار موضه للاسف ... يعني المحطات الدينية مش مفتوحه بقصد ديني لا تجاري واذا تجاري لازم تعمل اشي يجذب الناس .
والناس بحبو يبينو انهم متدينين ومناح عشان يحصلو على نوع من الاحترام " والرضا عن الذات " انو يعني صحيح انا بغلط بس بامن بالله يعني فيه بذرة خير .

ناس كتتير دخلو بدع على الدين للاسف وصعبوه على الناس
مع انو الدين يسر بس خلص

وهاي قصص انو اقراء السورة الفلانية 40 مرة ربنا بحققلك احلامك او انو سوي هل وصفة ربنا بفك كربك هاي مش من الدين لانو الدين بامرنا بالسعي مش بالاتكالية " الاتكالية غير الاتكال على الله عشان محدش يتفلسف علي "

فتاه من الصعيد يقول...

نحن مجتمع يهتم بمظاهر الدين اكثر من الجوهر للاسف

لذلك ستجدي من هذا كثير

تحياتي

jafra يقول...

هلا مياسي
لو بدك في كمان كم قصة بس بصراحة لقيت البوست معبى و كتير حكيت لهيك اختصرت
يمكن يكون الهم مكان افضل و اروق من هالبوست

نورت

jafra يقول...

ويسبر
و انا كمان حدودي بسيطة و يمكن ابسط بكتير من حدودك طبقا للفعاليات الدينية الحلوة اللي بتمارسيها بحياتك
ويسبر الدين انا بدرجوا كمان ضمن الحريات لانو الانسان اللي بامن نتيجة مصلحة او غاية غير التقرب من الله او غصب عنو اكتر انسان رح يضر الدين
بالنسبة للعلماء او الدعاة اللي بتابعهم في ناس رائعة و بحب اني اسمعلهم و مناقشتهم بقضايا الدين مهمة متل وجدي غنيم مع اني ما بحب اسلوبه بس بكفي رقي الطرح

بالنسبة للطائفة اللي ذكرتيهم هي مبينة انهم الشيعة و نحنا ما بنشوف من طقوسهم و عباداتهم الا اللي بدنا اياه لنقول نحنا صج
انا بحترم اي توجه ديني المهم الغاية من هادا التوجه و كيفية السبيل لتحقيق الغاية ما كلهم بقولوا حبا بالله لكن في مقولة بتختصر الرد
الطريق الى جهنم مليئ بالنوايا الحسنة
انا بحكي عن اصول الدين و تهذيب الدين للانسان و بناء العقل و الدولة صاروا نادرا ما بحكوا فيه و كانهم بتعمدوا
او لانهم مو فاهمين ابعد من الحدود اللي بحكوا فيها و وي ما قلتي
محاضرتين و شهادة بالافتاء

انا اللي شكلي شردت :)

jafra يقول...

اهلا اشرف يمكن وجهة نظرنا متفقة تماما بس يمكن اسلوب الكتابة و الامثلة خلت في التباس
اولا : انا ما انكرت انو الدين الاسلامي دين دولة و مجتمع
" و لو رجعت البوست رح تلاقيني كاتبة "
( ان الدين الاسلامي منهاج حياة باكمله و لكننا لا ناخذ الا قشوره و ما نحتاجه حسب اهوائنا )

ثانيا : للتامل حدود
لكن الذي يضعها ؟هو العقل البشري

و بغض النظر عن المعتزلة و غيرهم كثيرا ما ادى التامل الى اكتشافات و اختراعات و اكتشافات
صحيح هناك غيبيات ليس للعقل طاقة بها مثلا كهيئة الاله
لكن ليس كل ما نتامل به يعني اننا نفوق طاقاتنا العقلية
قديما قالوا عن بعض علماء الفلك انهم جنوا من كثرة نظرهم الى السماء و تاملهم بها و قد مسهم الشيطان
و نحن ندرس جنونهم بعد قرون و اصبح علما و اكتشافات و دراسات
اعني ان هناك امورا تجعلنا نحد من تفكيرنا ليس بالضرورة الغيبيات و لكن يجب علينا اطلاق العنان للعقل البشري و الاسلامي خاصة و ان لا نحصره بالحلال و الحرام
و صراحة الكثير منا فكر في شكل الله و هيئة الملائكة فقط عندما قالوا لنا انها من الغيبيات التي يجب الابتعاد عن التفكير بها
اشرف بصراحة لماذا احاسب على صورة جميلة قد ارسمها لملاك ؟ و طيف قد ارسمه لنبي في مخيلتي
العقل يحدد ملامح معينة و يصوغها حسب وصف معين او تفكير معين
لا نستطيع ان نمنعه
ارجو ان اكون قد اوضحت الفكرة

ثالثا : انا لم اقل ان الحرية و العدل و المساواة لا تتم الا بالفتن او بكره ولي الامر ؟
" اصابت امراة و اخطأ عمر "
هذا ما كنت اود طرحه فقط
مبدا الشورى و حرية الراي و المساواة و العدل
و انا لست مع تشهير اي شخصية عامة مهما كانت اخطاؤها و اميل الى النقاش و التصادم المحترم دون اسفاف او فتنة و كان الرسول الكريم صلى الله عليه و سلم يناقش و يحاور الاعراب و يجيبهم و يسالهم و لم يحط هذا من قدره فاين نحن من هذا ؟
المدير بهالايام ما فيك تحكيلوا او تهمز باي خطا سوا الا من رحم ربي طبعا
بالنسبة لثقافة مساءلة الحاكم
كانت موجودة الى ان وئدت بامر الحاكم و الكذب على الله بواسطة رجال قالوا انهم رجال الله على الارض
كان هناك من يسال الرسول و ابو بكر و عمر و علي و عثمان ووووووو
و هناك الكثير لكن لم نتعلمه لانه شطب من كتب التاريخ
و الحرية كما اردفت لن تكون بالفتنة التي نغرق بها الان. نتيجة الظلم و الفساد و عدم تقبل الراي الاخر
هل الفتنية التي نمر بين اروقتهاو تعفنت جثثها الان نتيجة الحرية التي اعطت لنا ؟


اما بالنسبة لطريقة تفكيري بالدين فهي بسيطة جدا لكن يلزمها بعض الوقت كي تنضج

نورت اشرف و اسعدني تعليقك على خربشاتي :)

jafra يقول...

جابرييل كيفك ؟
كيف الجامعة و الاختبارات اظن ما بلشتوا متل عنا اختبارات الصيفي ؟

لا القلب ثابت على اليسار
بتعرف احيانا بقول انها وراثة او اني تغلبت كمان على الوراثة


تحية و بتمنالك التوفيق





قط البكتيريا المعتزل وينك ؟
لا ما اظن انو في حدا رح يتفلسف عليك :)
بس يا سيدي القصة تطورت عن الموضة يعني في ناس كانوا يتدينوا لمصالح دنيوية متلا بعرف واحد مشى امور حياتوا كلها بالواسطة بس لانو شيخ و مربي لحية و الناس كلها بس يمر من جنبها بتوطي راسها اجلالا الو
لكن للاسف طلع نصاب و تبع تلت ورقات و سرق الشغل اللي كان فيه
و هرب
هادا مثال سيئ بس مين اللي شجعوا ؟ طبعا الناس اللي كانت بتهابوا من مظهره مش من اخلاقوا
و بعرف واحد قريبي متدين جدا بيرفض اي واسطة تنعمل الو و بيسعى و بيحاول يمشي اموره و ملتزم و كمان الناس بتحترمه
شو الفرق بين التنين
الاول نصب باسم الدين و التاني على دينه و اخلاقه عالية
بس الناس ما فرقت لانها بهمها المظاهر و متل ما قلت موضة و ماشية

شكلي طولت بالحكي و سرحت ؟ صح ؟

بكتيري ما حدا ما بيغلط و الا كنا كلنا انبيا
هادا اللي كنت بدي احكيه باول جملة بس سرحت

ما تطول الغيبة
تحية



فتاة من الصعيد حمد الله على السلامة كيف اجازتك ؟
اشتقنالك
المشكلة انو هاي المظاهر عم تعمل ازمة اجتماعية و ازمة ايمان بس الناس شكلها مش حاسة او انا فاهمة غلط ؟

مجنون يقول...

تدوينة موجعة ..

قرأتُ مرة بحث عن فكرة جميلة جداً : فصل الإرث الإبداعي عن شخص المبدع .

يعني مثلاً نزار قباني او درويش أو ونوس أو غيرهم .. يجب التعاطي مع موروثهم الإبداعي ولا يهم كيف كانوا هم .
كي لا نعترض على إبداع أوسكار وايلد مثلاً لو عرفنا أنه شاذ جنسياً !.

علاقة هذا الكلام بما قرأت :
للاسف يتم التعاطي مع الأديان كلها تبعاً لممارسي طقوس هذا الدين ، وشيئاً فشيئاً يموت الدين ويبقى الاشخاص .

سلطتِ الضوء على عدة نواحي وكلها نراها كل يوم أمامنا .

ارتحتُ شخصياً من ابواق المشائخ ومايكروفوناتهم منذ زمن ، حين وصلت لقناعة ان ما نؤمن به هو الصحيح وأن لا شك في أن الإنسان يعرف بالضبط كيف يفتي نفسه .

أحترم البوذي والسيخي والمجوسي ، فقط إذا كان مقتنعاً بمعتقده .
ولا أحترم المسلم والمسيحي واليهودي إذا كان مقلّداً غير مقتنع بما يردد كالببغاء .

AmartA يقول...

مرحبا جفرا
تم نقل هذه التدوينة لقسم مدونات ومدونين بامارتا
http://www.amarta-sy.com//showthread.php?t=1036
شكرا على الطرح الراقي
تحيات ادارة امارتا

الكيل بمكيالين يقول...

مرحبا ومسائك سعيد:
مشكلة المسلمين هو أخذ الدين كشيء من المسلمات وعدم نقاشه مع ان الدين هو الحوار والنقاش والتأمل.
الم يكن محمد عليه الصلاة والسلام يقضي الايام في غار حراء بالتأمل وهولم يبعث بعد! من قال ان التأمل كفر، صحيح ان بعضا من الامور الغيبية تاخذ كما علمنا اياها الدين لان عقلنا لن يصلها ابدا وهي من المستقبليات كالقبر وحياة البرزخ والقيامة والجنة والنار ووو غيرها. لكن هناك من الأمور المحسوسة ما يمكن تأمله ومناقشة بل من الواجب التفكر فيه، اولا تختم الكثير من الايات ب (( ... لأولي الالباب)) ((... لقوم يتفكرون)) فهي دعوة صريحة من الله للتفكر والمناقشة.
ثم ان المؤمن بحاجة للدليل ليطمئن، اولم يطلب ابراهيم عليه السلام من الله ان يريه كيف يحيي الموتى، فقال الله: اولم تؤمن؟ فرد ابراهيم: بلى ولكن ليطمئن قلبي. هكذا ببساطة نبي ومرسل لكنه بحاجة لبعض من الطمأنية وبالفعل امره الله ان يذبح طيورا وينثر اجزاءها بين الجبال ثم يدعوها فجمعها الله واعاد احياءها وعادت لابراهيم كما كانت.

انا نفسي كان لي تساؤلات عن الخلق والله ونظرية داروين والمرأة والعبودية في الاسلام وغيرها وكوني املك هذه التساؤلات فهذا يثبت ان لي عقلا مفكرا ومن يتهمك بالزندقة للأسف يلجأ لهذا الرد لانه جاهل لا يملك جوابا.

على الخطاب الديني الممل ان يتغير وربما هناك الكثير ممن يدعون لتجديد الخطاب الديني ليتماشى مع عقول ابناء هذا العصر.

سأسمح لنفسي بأن اقترح عليك بعض المصادر والتي كان لها الفضل في الاجابة عن الكثير من تساؤلاتي ومنحي السكينة:

1. كتاب "شبهات حول الاسلام لمحمد قطب". كتاب راقي ويناقش بمنهج عصري بدون تلقين. واي كتاب اخر لمحمد قطب هو قيم بصراحة.

2. تفسير القرآن " في ظلال القرآن" لسيد قطب. ايضا يتسم بالعصرية والمتعة.

3. موقع برنامج الدعوة (the deen show) وهو برنامج يعرض قصص مسلمين من الغرب كان بعضهم ملحدا و اسلم بعد عراك طويل مع النفس او دراسة مقارنة لجميع الاديان واختيار الاسلام بناء على القناعة:
http://www.thedeenshow.com

http://thedeenshow.com/show.php?action=guest&id=9

http://thedeenshow.com/show.php?action=guest&id=15

http://thedeenshow.com/show.php?action=guest&id=3


4. برنامج الحياة كلمة لسلمان العودة على قناة ام بي سي بعد صلاة الجمعة. فاكثر ما يعجبني في هذا الشخص هو معرفته الواسعة في كل ما حوله فهو يختلف بشدة عن غيره وعنده استعداد لمناقشة الانترنت والمسلسل التركي بموضوعية ولا يحبس نفسه في قوقعة قال الله وقال رسوله. ويعطي كل شيء صفة دينية لنوقن معه ان الدين هو الحياة ذاتها

الكيل بمكيالين يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
الكيل بمكيالين يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
jafra يقول...

مجنون
كيفك - نورت خربشاتي المتواضعة
احترام الاخر موجود في الاسلام مع عدم الامتهان و اللعن و ما حدا يقولي عن الايات شو بتحكي عن اليهود و النصارى لانو كل اية او سورة الها مناسبة و بتعطي موعظة - و لو كان الرسول فظ اللسان كالبعض من المشايخ ما كان حدا اسلم
بختلف معك بهاي الجملة

للاسف يتم التعاطي مع الأديان كلها تبعاً لممارسي طقوس هذا الدين ، وشيئاً فشيئاً يموت الدين ويبقى الاشخاص .

ممكن يخفت الدين او نبعد عنو بس الاشخاص بموتو و الدين بيبقى لهيك عم نتوارثوا جيل ورا جيل
و انا معك لازم نحترم الاخر و تفكيروا لنكون محل احترام مش انتقاد

سعيدة بمرورك

jafra يقول...

الكيل بمكيالين اهلا فيكي
بالفعل التامل مارسوا كتير من الانبيا و ما حبيت اذكرهم مشان مايقولوا ليش عم تفكري هيك
انتي نبي ؟؟؟
و شكرا لاقتراحاتك
بالفعل قرات شبهات حول الاسلام و لكن ما كان كافي مش عارفة ليش
لكن عم حاول
و شكرا للروابط
و على فكرة في موقع حلو لتفسير القران
و على اكثر من طريقة
لاني بفضل السهولة بالشرح فاخترت الجلالين و الطبري
و هادا رابط الموقع
http://quran.muslim-web.com/sura.htm?aya=001

شكرا مرة اخرى

مجنون يقول...

عودة قريبة عزيزتي ..

لتوضيح كلمة " يموت الدين " ..
قصدتُ أنه يموتُ في عقول ممتهنيه وتبقى ممارساتهم هي وسيلة العرض والتسويق الوحيدة .

كل الشكر.

Haitham هيثم Al-Sheeshany الشيشاني يقول...

التعليقات كانت شافية أكيد، بدي أضيف بس إنو القابض على دينه كالقابض على جمرة... هذا ما نراه كثيرا ً ، اللهمّ اجعلنا منهم.

متشرّد يقول...

مرضتيني يا جفرا، مرضتيني فعلاً
وحرقتِ قلبي، وولّعت من جوا!

رح أرجع ..

جفرا يقول...

تحياتي جفرا
مدونتك جاي على الوجع

من فترة حظرة مقطع غلى اليوتوب لاحد دعاة الامة
http://www.youtube.com/watch?v=Hm7XK-f0IoA&feature=related

........ لا تعليق

Abu Sarah يقول...

اصبتي جدا جدا بهذا الطرج

بس ماذا تتوقعين من اناس تربوا ان الظلم رح ينتهي بشي يوم ,, بدون ما ينهوا الظلم بايدهم

صعب تتوقعي من اناس اعتادوا على الثرثرة و التباكي على الاطلال .. ان يعيشوا صادقين مع انفسهم ..
لذلك تجدين الكلاما يحلم بالسفر او يحلم بدولة تقتل كل من لا يتفقون معه .. او ان يحلم بالمشي جنب الحيطة طول العمر

لذلك ما ظل غير الاساليب الدينية ليستغلها قادة اليمين في كل مكان حتى يستمروا بالسيطرة على الشعب الواقع تحت الظلم الذاتي

آسف للاطالة ..

تحياتي

jafra يقول...

هيثم كيفك
بصراحة اللي عم شوفوا انو القابض على دينه و اللي مش قابض
هاليومين بس بعد هيك اكيد في اشيا كتير رح تتغير
اظن للاشوا


متشرد
له له سلامتك بكفي الاشيا اللي بتوجع القلب عندكم
ناطرتك :)


جفرا : نورت من زمان ما طليتي
رح شوف الفيديو اكيد
تحية


ابو سارة : شو اطالة ما اطالة
نورت
و المشكلة هاليومين انو اليمين هو اللي الو شعبية مع اني بنصح دايما " اليسار " بس بدك مين يسمع :)