الاثنين، يوليو 05، 2010

شو الجديد ؟ (2)

في الادراج الماضي عرضت فكرة - خربشة ما نتيجة مواقف متعددة متتالية في فترة زمنية قصيرة
ريما كنت متشددة - عصبية - ظهرت كعنصرية بشكل ما و لكنني اعتبر كلمة عنصرية كلمة قاسية او نوع من السباب الذي لا احترمه
للذي يعرفونني بحق و لهم معي من الايام و المواقف نصاب جيد يعرفون انني لا اجيد ان اكون منحازة بشكل قطعي و منفر الى قومية ما او حزب او دين او طائفة و لست من اصحاب فكرة
............ و افتخر ان كنت فلسطينية او اردنية او عربية او مسلمة او سنية
لكن لم تكن تلك المواقف مستفزة لي شخصيا و لكن استفزت اسئلة بداخلي
شو الجديد ؟
تضمن هذا السؤال عن الوضع الفلسطيني العربي و العالمي بشكل عام و بحثت في بعض المراجع عن طريق النت و بعض الكتب و قررت ان ارد بشكل بحث او ما شابه التقرير و لكنني تراجعت لانني لست ملمة بشكل كامل عن بعض المعطيات ووجدت انني من الممكن ان اقع في سهو يزيد الطين بلة و ان يؤدي الى عنصرتي بالاكثر
و لذا ساترركم مع المواقف التي تعرضت لها و و اترك لكم الانطباع مع طلب صغير لكل شخص ان يقرا الفعل و ان يضع نفسه و مواطنته بدل كلمة فلسطيني ليقارن و يذكر لي ان كان الفلسطيني تميز بالشر و الخطيئة ام ان الغريزة الانسانية التي تدفعنا دوما الى النفي عن انفسنا ما قد يقع به غيرنا من خطا بنظرنا و صواب بنظر البعض
1- بانتظار طبيب الاسنان ( الموقف الاول )
في القاعة البيضاء التي تخلو من ملامح حيوية تجعل للوقت ممرا سهلا و بسيطا . و الام بعض المرضى او المراجعين بادية على وجوههم حملت كتابي لانتظر دوري في الدخول الى غرفة تحتل المعدات و الكرسي الكبير بها مساحتها بالاكمل و تسمح للطبيب بالوقوف على راس اصابع قدميه و هو يعاين و الممرضة تقف على بعد ذراع ( ذراعها ) حتى ما ان طلب الطبيب منها شيئا مدت ذراعها و كانها تمطه و تمط جسدها لتصل الى يد الطبيب دوما كنت اقول ان قامتها كانت اقصر عندما بدات العمل و مع المط و الشد زادت طولا
( التعليق باللون الخضر لي لكنه كان تعليقا صامتا لا يسمعه سواي )
فلاش باك للموضوع
في قاعة الانتظار جالسة على احد الكراسي المريحة احمل معي كتابا خفيفا اشتريته لقتل الوقت و تسييح دمه في مثل هذه المواقف و تجلس بالقرب مني سيدتان تثرثران و بدات احداهما بالانفعال و الحديث بصوت يصل الى مسامعي دون رغبة مني و لكن استمتاعي بالحديث لم يترك لي اي خيار اخر - الحوارللسيدتان - و لم اتنفس بالقرب منهما لكن كنت استمع و انا صامتة حد الضحك و حد البكاء
- هؤلاء الفلسطينيون يريدون منا ان نحترق بالحرب لاجلهم الم يكفي ما عانيناه منذ زمن طويل لاجل قضيتهم و قرفهم و الان انظري الى التلفزيونات التي تهاجمنا و تهاجم بلدنا بسببهم انا لو كنت حاكمة للبلاد لكنت احرقت كل من اخترق الحدود و اقترب من حدودي و علقته عبرة لغيره و تشاركت و مع الاسرائيليين لقتهم جميعا دون ان انظر اليهم
- نحن من اعطاهم العين و اليد ايضا ليتكلموا بكل هذه الوقاحة يجب علينا اهمالهم تماما هل نفتح لهم الحدود كي ياتوا الى بلادنا و يسرقون لقمة عيشنا البلد التي يتغرب اولادها كي يعملوا ما رايك ان نترك لهم البد و نهاجر و نغترب جميعا علهم يرضون - قرف يقرفهم - اوسخ ناس
- لا و انظري كيف يعيشون و المساعدات التي تاتيهم ياخذونها و لا حمدا و لا شكورا انا راضية ان تاتيني ربع هذه الشحادة و اجلس ببلدي دون ان اغترب
- لا و لا يكفيهم انهم يحتلون كالسرطان كل بلد تسافرين اليها صدمت عندما قابلت امراة فلسطينية في احد الفنادق الفارهة في قبرص و الله ما استطعت ان امد يدي لها باعوا بلادهم و الان يريدوننا ان نقف الى جانبهم
- و الشركة التي اعمل بها يديرها فلسطيني كان الخبراء هم فقط فلسطينيون و لا يفقه اي شيئ و ياخذ مرتب عشرة اضعاف مرتب الموظف العادي و لو اتوا بموظف اجنبي افضل حتى اقبل باليهودي و لا اقبل به
- اليهود اخطاوا عندما تركوهم احياء كان من المفترض ان يبيدوهم جميعا و ساعتها لن نكون مرغمين ان نتحمل قرفهم
( كنت محدقة بالكتاب لكن علامات الدهشة تبدوا واضحة علي لكنني اعتبرت ان تدخلي لن يكون ابدا في صالح الانسانية )

( و نادت الممرضة على اسم احداهن و قامت و اعتذرت عن وجع الراس الذي سببته لها لكن من فقعة قلبها تحدثت كما اشارت لصاحبتها )
الفارق بالموضوع ان طبيب الاسنان فلسطيني ايضا لكن علها تنصدم بالداخل او انها تعتقد انه شامي او لبناني و الاحتمال الاخير ان الاطباء لم يدخلوا قائمة حقدها بعد )
الموقف الثاني ( مشاهدة التلفاز )
في الوقت المتاح لي بشكل كبير نتيجة اجازة الصيف التي لا مشاريع بها جلست امام التلفاز و نادرا ما افعل و لكنني احببت ان اكتشف بعض ازرار الريمونت لا اكثر و لا اقل
المهم حولت الى قناة كنت اود مشاهدة برنامج كنت سمعت عنه و الا بلقاء مع احد اقطاب المعارضة الكبار و الذين يعرفون في ذلك الوطن بالنزاهة و المذيعة التي تفننت بوضع الاي شدو و يتحدثون عن كائنات حية هبطتت من السماء فجاة لتنصب خيم في بلادهم وان ابناء البلد مضطهدون نتيجة وجود هذه الكائنات التي تطلق على نفسها فلسطيني
هذه المذيعة المتحذلقة و التي لم و لا تعرف عن الحرب الاهلية اي شيئ اتصل بها احد المشاهدين مصححا ان الذين قتلوا بالحادثة ( التي ذكرت من قبلها و تستشهد بها ان الفلسطينيين ظلمة )
لم يقم بها الفلسطينون بل حزب تنتمي له نفس المذيعة و الشخص التي استضافته ضد الفلسطينيين العزل في احد الطرقات و التي لم يذكرها احد حتى الفلسطينيون لان الذين ماتوا لم يتجاوز عددهم عن ثلاثة
و عندما سالته رد عليها بانه من القتلة اي من الحزب و انه تعصب جدا عندما بينت بحديثها ان الحزب و رجاله ضعاف و يجب ان تتوقف عن نعيهم كانهم نساء بل نحن نستطيع الدفاع عن انفسنا جيدا و تذكروا صبرا و شاتيلا ان كنتم لا تذكرون
طبعا الشخص المستضاف ضحك و قال انه لا يوجد دليل على ان الحزب قتل احد و انه محض افتراء في هذه الحادثة و الذي تحدث فلسطيني و يحاول ان يشوه سمعتنا
( كنت بدي اتصل على الاخ و اسالوا ليش انحبس الحكيم و ليش الذاكرة تبعت الحزب سودا و بيمدحها حتى الاسرائيلي ؟ بس للاسف البرنامج معاد و ما تنبهت لاسم البرنامج و ما بدي اعطيه هلا اي اهمية و اذكر اسمو)
في نفس هذا الشان تضج البرامج التلفزيونية و الاذاعية و بعض الجرائد و اغلب من يتحدثون كانوا لا يفقهون شيئا بالمرة عن التاريخ الفلسطيني ابدا الا ما قد قراوه او سمعوه في احاديث جداتهم
و اخر مقال قراته هو من مدونة اسعد ذيبان تحت عنوان الاستقواء التويني
الموقف الثالث _ قراءة في بعض المدونات عن الشعب الفلسطيني و معاناته
المدون رقم 1 : الفلسطينيون باعوا ارضهم و هناك وثائق تدل علة انهم باعوا اراضيهم لليهود المهاجرين و الان يتباكون عليها لان النقود صرفت و الان يريدون التبرعات
المدون رقم 2 : ما الذي يريده الفلسطينيون من العرب لا تعرف و لكن هم يريدون ان يعيشوا في بلادنا و يشاركوناا حقوقنا هذه الحقوق التي لم نطلها نحن . لن ننسى ما فعل الفلسطينيون في الاردن و لبنان و الكويت و ما يفعلونه الان عل معبر رفح الذي اذا فتح قالوا جزئيا و اعترضوا و انبوا العالم على سكوته و اذا اغلق ولولوا كالنساء و ساندتهم به قناة الفضيحة الاخبارية و الذي اعتقد ان متعهدها فلسطيني
كاتبة في منتدى : قامت بسرقة زوج صديقتي فتاة صدمت لكونها فلسطينية و من بعدها اكتشفت ما هم الفلسطينيون على حقيقتهم فهم حرامية و ليسوا اصحاب حق فاحذري ان كان لك صديقة فلسطينية
تعليقات لها نفس المعنى : و المدون 5 و المدون 6 اجتمعوا على اننا شعب لا يستحق الا اليهود و هذا عقاب الهي لنا
تعليق : انا ليس لي مشكلة مع الاسرائيلي و لكن بالفعل مشكلتنا هي الفلسطيني

مواقف شخصية :
قالت لي صديقتي يوما ما انهم في بلادها كانوا يتمنون ان يكونوا فلسطينيين ليس لان الفلسطيني استثناء و لكن هو استثناء في بلدها و يدرسون على حساب الدولة و يتوظفون وظائف حكومية و هم استثاء في المعاملات ايضا
و ترد عليها اخرى و تقول لها عندنا يحملون السلاح و عندما نطالبهم في اسقاطه تقوم الدنيا و لا تقعد بالرغم من انها لم تزر بلادها الا مرة او اثنتين و منذ زمن بعد اكتسابها الجنسية الاسترالية لم تعد بحاجة لزيارة بلدها و تشوف تعتيره كما قالت بل الان يجب ان ترى الدنيا رددت بطريقتي و لا احب ان ادرج الرد هان لانه كان طويلا و ناقشناه الى ان تمت هناك قناعه من جميع الاطراف

في احد الجمعات النسائية : شوفوا احنا الفلسطينيين صرنا نحب و نغني و ندبك و نكتب شعر يعني هلا ما ضا عنا غير هاي المواضيع و خلصنا من القضية



رايي انا الشخصي
ان الناس الذين بنوا تخيلاتهم على ان الفلسطينيين استثناء و ملائكة من السماء اود لو يتنازلواعن هذا الخيال و ان يتفهموا ان الشعب الفلسطيني هم اناس طبيعيون من حقهم الارض و الحب و السلام و ليسوا فقط صورة نمطية للبطل الثائر و لا هم هنود حمر ماتوا كي يكونوا ذكرى و ديك في عيد الشكر و ان يتفهم الكثير ان الفلسطيني ليس نمطا لشذوذ الحياة فهو يخاف الموت ايضا و لكن اجبر على ان يكون شهيدا بين الفنية و الاخرى و ليس كرها بالحياة و لكن دفاعا عنها و ان الفلسطينيين بالشتات هم مغتربون كالاخرين و لكن الفرق ان الاخرين لهم غية في الاغتراب و لكن نحن جبرنا عليه حتى لو اردناه و اننا و ان احببنا او غنينا او رقصنا او لبسنا الماركات و ركبنا اغلى السيارات فذلك لاننا كانتم
و لم نحصل عليها من صدقة و لكن من عمل و لا اظن ان اهل الشتات يجلسون في بيوتهم و تاتيهم الاموال في صندوق من نحاس كل اول شهر
لكل منا خطاياه و لكن ان تعمم على شعب او على انسان دون غيره فاظن ان من يفكر بهذه الطريقة احمق
و علينا نحن الفلسطينين ما على غيرنا و ان ننزع ذلك القناع الذي لبسنا رغما عنا و ان ندافع عن انسانيتنا ايضا بالقرب من دفاعنا عن الوطن
فالفلسطيني من حقه ان يخطا كما غيره
و ان يصلي او ان يكفر كغيره و له رب يحاسبه
من حقه الرقص و الغناء و من حقه الصوم و الصلاة و من حقه الحياة و يجب عليه الموت
و له قيامة مع كل الناس

و ان الشعب الفلسطيني يحوي عددا لا باس منه من الخونة و كذلك هم الشعوب الاخرى فلا نحن و لا انتم استثناء
اما من تدعي عن نفسها و تقول انها هي الحكومة الفلسطينية و المتحدثة باسمنا او سلطة علينا هي تبعات سلام زائف و ليست ارادة شعب كامل
من حق القضية الفلسطينية ان تكون ماثرة ليست لاننا استثناء بل ان القضية هي نفسها استثناء و انها متشعبة بمن حولها بالرغم عنها فانا لم ار ان الدول التي ابرمت سلاما مع اسرائيل قد تفادت خطرها و انهم حتى و ان احرقوا الفلسطينيين كانوا بمامن فهذه القضية هي قضية دولية و عربية رغما عن انف الجميع


كتير حكيت هالمرة و بحب خبركم انو اي تعليق عنصري او اهانة لاي جنسية او دين او مذهب سيكون لي الحرية الكاملة بحذفه و الرد عليه بقسوة
و اظنني هنا ذكرت سبب كتابتي للادراج الماضي و الذي احببت ان اوضح به سبب السؤال
شو الجديد ؟

لكن السؤال الاصلي هو بالعامية كالتالي
ما الهدف من استثارة الاحقاد هكذا فجاة من قبل التلفاز و الجرائد و الكتاب و ادراج مقالات مشبوهة بوقت قصير و معين
هل هناك حرب على الطريق علينا او على غيرنا
ام ان هناك هدف لن نستطيع معرفته الا بعد تحقيقه
فالتكالب هكذا فجاة على الوضع الفلسطيني و من قبل اكثر من اذاعة و هيئة اعلامية و كتاب معروف اتجاههم ليس بالشيئ الطبيعي
ام ان هناك اوامر ؟

الله يستر


تحديث
الرائع مهندس مصري زودني بالروابط التالية للبحث و القراءة
الروابط

الفلسطينيون لم يبيعوا أرضهم


حول غزة و المعبر نحكي علهم يفهمون


شبهات حول قضية "غزة" والرد عليها


كتاب حقائق عن قضية فلسطين
تحديث 2



و بردو من عند مهندس مصري اصيل جدا :)))

بنتمنالوا الفرح الدائم

لكتاب حقائق عن قضية فلسطين
للحاج أمين الحسيني مفتي فلسطين



و هدا رابط اخر

هناك 16 تعليقًا:

مهندس مصري يقول...

لا ينكر أحد أن الشعب الفلسطيني كأي شعب به الصالح و الطالح
لكن لا يجب أن تعمم النماذج الطالحة من اي شعب على الشعب كله
فلسطين بلد الجهاد و الكرامة و الرباط و المجاهدين على الحق إلى يوم الدين
بلد أولى القبلتين و ثالث الحرمين الشريفين

كان الله في عون كل الفلسطينيين سواء في الشتات او تحت الإحتلال

و بالنسبة للكلام الغبي بتاع باعوا أرضهم و خونة و عملاء و زفت على دماغهم
أحب اقول لكل جاهل إقرأ
الله يهديك

مهندس مصري يقول...

الفلسطينيون لم يبيعوا أرضهم
http://egyptioneng.blogspot.com/2008/01/blog-post_17.html

حول غزة و المعبر نحكي علهم يفهمون
http://egyptioneng.blogspot.com/2009/01/blog-post.html

شبهات حول قضية "غزة" والرد عليها
http://egyptioneng.blogspot.com/2009/01/blog-post_07.html

كتاب حقائق عن قضية فلسطين
http://egyptioneng.blogspot.com/search/label/%D8%AD%D9%82%D8%A7%D8%A6%D9%82%20%D8%B9%D9%86%20%D9%82%D8%B6%D9%8A%D8%A9%20%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7%D9%8A%D9%86

و اللي ما يفهمش بعد ده كله يبقى ربنا يشفيه من اللي هو فيه
ربنا يكون في عونكم

قط البكتريا يقول...

اقلك شغله ... لهل الناس مش فاهمة مفكرين انو اليهود بدهم فلسطين بس انا بدي احكي بالمشرح
فيه شريحه بمصر ( اقنعها النظام )انو القومية العربية ودفاع مصر عن فلسطين وتضحيات مصر كلها لاجل فلسطين

والاصل بالقصه انو تضحيات مصر مو بس عشان فلسطين وبس -الانسان الجاحد بنكر تضحيات الشعب المصري - تضحيات مصر عشان مصر لانو فلسطين خط المواجهة الاول ولو استسلم الفلسطينين مصر حتكون الهدف القادم

الاخوة بلبنان ... اتفقت الاحزاب اللبنانيه انو الطريقة الاسهل نرمي سبب المشاكل على طرف خارجي ومن منطلف مقولة انو لبنان قوي بضعفو , حسو انو مش لازم يستفزو اي طرف ويحملوه المسؤليه غير الفلسطيني
وبس طلع الفلسطيني استمرت الحرب واستمرت المجازر ضد الفلسطينين ( حرب المخيمات )
الاخوة بالخليج ... الفلسطيني ليش بتطور بوظيفتو وبكون قد جالو ومرات شايف حالو بحسوه
لانو ببساطه عارف انو وحيد بهل الدنيا ومالوش سند الا ذراعو ,

الفلسطيني بكل بلد بكون فيها بعمرها لسبب انو ما عندو مكان يرجعلو , الفلسطيني مش مستوطن لانو دايما بحاول يرجع لبلدو الي مش قادر يرجعلها

يعني افضل موظف اجنبي


بخصوص بيع الارض , لو زي مابحكو ليش الفلسطينين صار الهم 60 سنه بحاربو وبقاتلو وبوكلو روح الخل اذا كانو باعو ؟؟؟ يعني اشي بالمنطق

الفلسطيني مع كل الشتات والظلم والمذابح
بضل الاكثر تعلما والاكثر انتاجيه ثقافية وعلمية وعملية


صحيح انا عنصري ( حبلكم حبلكم ما حبلكم اصطفلو )

فتاه من الصعيد يقول...

ماهو قصور ونظره نمطيه بسبب الاعلام

عموما لا تعيري لذلك انتباها... وركزي مع نفسك ودعك من الهراء والغباء والجهل

تحياتي

Whisper يقول...

الاستاذ مهندس مصري حكا اللي كنت بدي احكيه

ما بنقدر نعمم اي فكرة او منطق بحكي فيه جماعه من الناس, ما بننكر ان في ناس بحكو عن جهل و يمكن بنقلو كلام سمعوه وما فهمو معناه, وفي ناس الها مصالح خفيّة وفي ناس هدفها الاساسي انّا نبلش ببعض لننسى اللي بصير حوالينا و هدفها التفرقه

بكل بيت في فرد مختلف تماما بتفكيرة و تصرفاته و اراءه و بتكون كل العيلة مستغربه من وين جايب هالافكار, و بدك تقيسي على هالمثل باشكال اوسع بيت ..عائله...اصدقاء...شغل..فبكونو منتشرين بس بضلهم قلّة و افراد

تذكرت وقت انتفاضه الاقصى لما مشينا من شارع كان الاولاد بهتفو بأشي...بس ركزت سمعتهم بحكو " تسلم ايدك يا شارون...انت هناك واحنا هون" تخيلي شو بزرعو بعقول الاولاد الصغار من هلأ, هاد جهل مش اكتر

jafra يقول...

مهندس مصري انت رائع
رح انقل الروابط بعد اذنك للموضوع الاساسي


قط البكتيريا انت عنصري هاي حرية شخصة و اغلب الحكي اللي انت حكيتوا واقعي فهاي مو عنصرية
و مش عيب لما مصر او سوريا او لبنان تعتبر اسرائيل عدو و تدافع عنو بالحفاظ على خط الدفاع الاول اللي هم الفلسطينيين بالعكس هاي انا بعتبرها بعد نظر للاسف عم يقل للعمى بهاي الايام

فتاة من الصعيد
بتعرفي يا بنت انت عسل من الصعيد :)
و هاسمع كلامك


ويسبر عندك حق و لكن لما يزيدوا و ينتشروا فجاة الواحد بحس انو في اشي غريب
يعني متل ما صار قبل حرب تموز صاروا العالم كلها يفتوا بقصص الشيعة والسيد نصر الله و تقارير و الناس تحكي
و صارت الحرب
هلا القصة عم ينحكى فيها
شو الجيديد ما في
شو اللي رح يصير ؟

مهندس مصري يقول...

شكراً يا غالية
بس ياريت تخلي الروابط شغالة
بحيث اللي يضغط عليها ينتقل للمواضيع
مش لسه حيأخدها نسخ و لصق
:)

لفافــــــــــــــــــة البـــــــــــــردى يقول...

اولا احب اهناك على مدونتك

ثانيا بالنسبة لموضوع فلسطين فدى رقعة صغيرة كانت زمان بلد موحدة اسمها سوريا او بلاد الشام فككها المحتل الى 3 دول وديما العدو عينة على مصر والشام لانهم كماشة او يمثلوا كسارة البندق لاى معتد ففككوا الشام وقضوا على لبنان وفلسطين

محمد على باشا فكر انه يعمل امبراطورية لمصر وسيطر على الشام انكلترا نبهت علية انها ترفض هذا الامتداد وترحب بسيطرة مصر وتوسعها فى الجنوب تجاة افريقيا

بالنسبة للاخ اللى بيقول ان مصر بتدافع لانة خط الدفاع الاول احب اقولك ان الهدف هو من النيل الى الفرات

مصر بتدافع عن فلسطين من اول بداية المسشكلة لانه لايوجد دولة تمتلك البنية التحتية او القوة الضخمة او القوة الناعمة فى الدول العربية الا مصر للاسف الشديد وجايز يكون فى هدف حماية قومى ولكنه ايضا دفاعا عن وطنا الفلسطينى

شكرا لكى واروا اختى الكريمة انى مكونش طولت على حضرتك

jafra يقول...

هذا التعليق وصل على الايميل لمتابعة الرسائل لكن للاسف لم يظهر في المدونة مش عارفة السبب و كل ما اعمل نشر عن طريق الايميل يتم رفض الطلب لهيك رح اعمل نسخ و لصق

لفافة البردى :
اولا احب اهناك على مدونتك

ثانيا بالنسبة لموضوع فلسطين فدى رقعة صغيرة كانت زمان بلد موحدة اسمها سوريا او بلاد الشام فككها المحتل الى 3 دول وديما العدو عينة على مصر والشام لانهم كماشة او يمثلوا كسارة البندق لاى معتد ففككوا الشام وقضوا على لبنان وفلسطين

محمد على باشا فكر انه يعمل امبراطورية لمصر وسيطر على الشام انكلترا نبهت علية انها ترفض هذا الامتداد وترحب بسيطرة مصر وتوسعها فى الجنوب تجاة افريقيا

بالنسبة للاخ اللى بيقول ان مصر بتدافع لانة خط الدفاع الاول احب اقولك ان الهدف هو من النيل الى الفرات

مصر بتدافع عن فلسطين من اول بداية المسشكلة لانه لايوجد دولة تمتلك البنية التحتية او القوة الضخمة او القوة الناعمة فى الدول العربية الا مصر للاسف الشديد وجايز يكون فى هدف حماية قومى ولكنه ايضا دفاعا عن وطنا الفلسطينى

شكرا لكى واروا اختى الكريمة انى مكونش طولت على حضرتك

jafra يقول...

مهندس مصري
تم التعديل :))

مهندس مصري يقول...

و ده الرابط الاصلي
لكتاب حقائق عن قضية فلسطين
للحاج أمين الحسيني مفتي فلسطين
http://www.palestine-info.info/arabic/books/ameen/index.htm

مهندس مصري يقول...

و ده رابط الحلقة الأولى من الكتاب http://egyptioneng.blogspot.com/2009/02/1.html
لإني كنت نشرته في حلقات مسلسلة عندي بعد مراجعته و تصحيحه إملائياً

معلش دوشتك
بس خلاص بقى مش حأدخل النت لمدة شهر جاي بحاله
سلام

أشرف محيي الدين يقول...

مرحبا جفرا

حزين أنا وهذا هو شعوري في هذه اللحظة بعد أن انتهيت من قراءة الادراج .

أهلي خرجوا من اللد في عام 1948 بأقدام عارية وكل من رفض الخروج قام الصهاينة بقتله ومذبحة مسجد دهمش الكبير في اللد ستبقى شاهدة على ذلك فأي أراضي تلك التي قبضنا ثمنها نحن اللاجئون في عام 1948 أكثر المتضررين فقد ضاعت أراضينا وأملاكنا وبيوتنا وفوق كل ذلك خسرنا موطن أجدادنا ولربما أكون قد أتحدث بشكل خاص عن مآساتنا نحن أهل اللد لأنها جزء من تاريخي بشكل شخصي ولن أنوب عن أي أحد آخر في التحدث عن بلدته وماحدث مع آبائه وأجداده لأن كل من يقرأ هذا الادراج أرى أنه ومن باب الواجب المقدس أن يظهر الصورة على حقيقتها في معاناة الشعب الفلسطيني .

لماذا هذا الكره ولماذا هذا التعميم الذي يطلقه البعض علينا ؟

القصص التي ذكرتها بالاضافة إلى قضية الاقلام التي بدأت بشن هجوم علينا لن تستطيع مهما قالت أن تغير الحقيقة الراسخه أننا شعب نحب أرضنا فإذا كانت محبتنا لأرضنا مدعاة لضيقهم فهم أحرار أما عن قضية تميزنا في أي أرض نضع أقدامنا بها فهذه ليست بمساعدة أحد بل نحن بجهدنا وعرقنا نحاول خلق الفرص وأعتقد أن هذا الامر ليس خاصا بالفلسطيني وحده بل أي شخص من أي جنسية أو منبت يستطيع بجهده وتعبه الوصول إلى أعلى المراتب .

كل الود

jafra يقول...

مهندس مصري شكرا للروابط المفيدة و اللي عم عيد قراءتها و تمت اضافتها

دوشتني ؟؟؟؟
مش هعلق لانك عارف انك بتعمل خدمة لتاريخ شعب بالفعل الروابط هاي كان بدي فترة طويلة لاحصل عليها و اكيد ما كنت رح حصل نصها

بتمنالك شهر سعيد بس ابقى طل لو قدرت مع انو مقدرين ظروفك

زواج سعيد و مبارك

jafra يقول...

اشرف محي الدين
كيفك
الوضع العام لاي قضية انسانية او قومية متدهور مش بس قضيتنا
و انا عندي قناعة انو اي انسان عم يحكي على القضية الفلسطينية بهذا الشكل بحاول يبرر لحالوا او لغيروا موقف هو ماخده من الاساس ان كان موقف تطبيعي او تهكمي او ايا كان
لكن قضية عاشت اكثر من 60 سنة ما اظن انو هادا النوع من الراي ورد عليها قبل هيك و تغير حسب الحالة السياسية و الثقافية عامة
كان الوضع اسوا باعتقادي وقت طلعة الفدائية من بيروت و او وقت ايلول الاسود
لكن بترجع بتاخد مساحتها بقوة
حتى لو بعد مجزرة ( للاسف طبعا انو نحنا بدنا دم لناخد موقف )
المهم برايي انو شو رايكم نختار تاريخ ندرج فيه الطريقة اللي تهجروا فيها جدودوا من بلدهم الاصلي و برواية بكتبها كل واحد باسلوبوا و انا بفضل انو نعمل مدونة جماعية نبين فيها كيفية استلاب الارض من جد كل واحد فينا او منو شخصيا اذا كان من فلسطينيين الداخل
مع ارفاق صور او كوشان او صورة مفتاح و نسهم فيها جميعا ؟
بحب اسمع رايكم ؟

أشرف محيي الدين يقول...

مرحبا جفرا

فكرة كتير حلوه وفعلا لازم نفكر بعملها .

أنا في نهاية شهر آذار كتبت ادراج بعنوان اللد مدينة أجدادي وصورت من خلاله المجزره اللي حصلت هناك في عام 1948 ولكن سنقوم بتقديم المزيد فهذا أقل مايمكن عمله لحبيبتنا فلسطين .